" تكافل الداخلية " و غرفة أبوظبي تطلقان المرحلة الأولى من "برنامج فزعة" لأعضاء الغرفة

" تكافل الداخلية " و غرفة أبوظبي تطلقان المرحلة الأولى من "برنامج فزعة" لأعضاء الغرفة 

منصة أبو ظبي للأعمال
أخبار

البرنامج يشمل مجموعة من الخصومات والخدمات والعروض من متاجر فزعة والتي تضم أكثر من 6000 سلعة غذائية واستهلاكية مدعومة، إضافةً إلى خصومات لأكثر من 3500 علامة تجارية بنحو 8400 موقع في مجال التجزئة والمطاعم وغيرها.

أعلنت غرفة أبوظبي و صندوق التكافل الاجتماعي للعاملين بوزارة الداخلية؛ عن إطلاق المرحلة الأولى من "برنامج فزعة" لأعضاء الغرفة، وذلك للاستفادة من مجموعة من الخصومات والخدمات والعروض من متاجر فزعة والتي تضم أكثر من 6000 سلعة غذائية واستهلاكية مدعومة، إضافةً إلى خصومات لأكثر من 3500 علامة تجارية بنحو 8400 موقع في مجال التجزئة والمطاعم وغيرها. 

ويأتي هذا الإعلان بعد مذكرة التفاهم التي جمعت غرفة أبوظبي مع صندوق التكافل الاجتماعي للعاملين بوزارة الداخلية ، وهو ما أسهم في توسيع آفاق العمل المشترك بين غرفة أبوظبي وبرنامج "فزعة"، وبما يُترجم حرص الجانبين على تأصيل وغرس مفاهيم العطاء والتكافل الاجتماعي.  

وقد أعرب سعادة محمد هلال المهيري مدير عام غرفة أبوظبي عن سعادته بهذا الإعلان قائلاً: " يسرنا إطلاق المرحلة الأولى من "برنامج فزعة"  لأعضاء غرفة أبوظبي؛ للاستفادة من باقة الخصومات والامتيازات الفريدة التي يوفرها، وكأحد أوجه الدعم المستمر الذي توليه الغرفة لأصحاب الشركات والمؤسسات من أعضاء غرفة أبوظبي والعاملين بها." 

وأضاف المهيري: "إن الشراكة التي جمعتنا مع صندوق التكافل الاجتماعي بوزارة الداخلية؛ ما هي إلا تجسيد حقيقي للجهود الدؤوبة والمتواصلة التي نتبناها في الغرفة سعياً إلى تحقيق قيمةً مضافة لأعضائنا، وذلك من خلال حزمة فريدة من الخدمات الحصرية الموجهة لأعضاء الغرفة، وبالشكل الذي يرتقي بتجاربهم إلى أعلى المستويات. لافتاً إلى مضي غرفة أبوظبي في تعزيز التعاون مع مختلف الجهات وعقد الشراكات الفاعلة التي تعود بالنفع على أعضائها." 

وسيستفيد من برنامج "فزعة" أعضاء الغرفة الذين لديهم عضوية سارية والعاملون في إمارة أبوظبي "أبوظبي-العين-الظفرة" في مختلف الأنشطة الاقتصادية سواء التجارية، الصناعية، المهنية ومبدعة، ويستثنى من ذلك نشاط مبيعات الجملة والتجزئة وكذلك القطاع الحرفي، على أن تقتصر الفائدة على الشركات وتُمنح عضوية بطاقة "فزعة" للفئات التالية: مالك الشركة بنسبة 100%، شريك في الشركة بنسبة 51%، شريك في الشركة بنسبة 49%، رئيس مجلس إدارة الشركة، مدير عام الشركة.  وتشمل قائمة المستفيدين من "خدمات فزعة" العاملين في غرفة أبوظبي وجميع أفرعها بعقود دائمة أو عقود مؤقتة. 

كما تتضمن قائمة المستفيدين رواد المستقبل الفائزين في مختلف فئات جائزة رواد المستقبل التابعة للغرفة، المقيّمين المشاركين في عملية تقييم وثائق الشركات والمؤسسات المشاركة في جائزة الشيخ خليفة للامتياز، الشركات والمؤسسات الفائزة في مختلف فئات جائزة الشيخ خليفة للامتياز، على أن يتم ترقية هذه الفئة إلى أعلى فئة لدى " فزعة" وتمنح للمالك فقط، الشركات والمؤسسات الفائزة في مختلف فئات جائزة المشاريع الصغيرة والمتوسطة على أن يتم ترقية هذه الفئة إلى أعلى فئة ممكنة وتمنح للمالك. 

تعزيز جودة الحياة للمجتمع الإماراتي  

من جهته أكد العقيد أحمد محمد بوهارون مدير عام صندوق التكافل الاجتماعي للعاملين بوزارة الداخلية -المدير التنفيذي لـ"فزعة" الحرص على توسيع شراكات الصندوق بصورة تسهم في تحقيق أهداف "فزعة" وتعزيز العمل التكافلي بما يسهم في تعزيز جودة الحياة للمجتمع الإماراتي. 

 وقال: يسعدنا توسيع مظلة المستفيدين لتشمل موظفي غرفة أبوظبي للاستفادة من كافة الخدمات التكافلية الريادية التي تقدمها عضوية فزعة ، وهذا من شأنه الاستمرار في تقديم خدمات تكافلية تسهم في التسهيل على أفراد المجتمع وتعزيز التعاون التكاملي المشترك. 

قد يعجبك ايضا