تُطلق وزارة الاقتصاد وهيئة الأوراق المالية والسلع "فينتيك ميغاثون 2021،" أكبر هاكاثون من نوعه لإعادة تصوّر مستقبل الخدمات المالية بالدولة

تُطلق وزارة الاقتصاد وهيئة الأوراق المالية والسلع "فينتيك ميغاثون 2021،" أكبر هاكاثون من نوعه لإعادة تصوّر مستقبل الخدمات المالية بالدولة 

منصة أبو ظبي للأعمال
أخبار

سيهدف"فينتيك ميغاثون 2021" تطوير صناعة الخدمات المالية وتحقيق التوظيف الأمثل للتقنيات التكنولوجية الحديثة.

تحت رعاية معالي عبدلله بن طوق المري وزير الاقتصاد/ رئيس مجلس إدارة هيئة الأوراق المالية والسلع، تنطلق أعمال "فينتيك ميغاثون 2021" في دولة الإمارات العربية المتحدة؛ الذي يعد أول ميغاثون من نوعه على مستوى الدولة يهدف إلى تطوير صناعة التكنولوجيا المالية عبر عدد من الفعاليات التي تشهد مشاركة واسعة من قبل الشركات الناشئة المتخصصة في تكنولوجيا الخدمات المالية. 

وتمتد فعاليات الميغاثون، التي تستضيفه منصة FinX22 من فينتيك جالكسي، حتى شهر فبراير2022 ضمن جولتين متتابعتين، ويشتمل على ورش عمل ودورات تدريبية ومسابقتي هاكاثون لتقديم ابتكارات كفيلة بمواجهة التحديات.

وتُركّز فعاليات "فينتيك ميغاثون 2021" على إيجاد حلول تقنية مالية للتحديات التي تواجه قطاع الخدمات المالية في 8 محاور رئيسية، وهي: إدارة الأصول/الاستشارات الاستثمارية، الأصول الرقمية/ العملات المشفّرة، التمويل الجماعي، الفوركس (تداول العملات الأجنبية)، النموذج الإلكتروني لإجراء "اعرف عميلك"، تمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة، الشمول المالي، التكنولوجيا الإشرافية والتنظيمية.

ويُعقد الميغاثون تحت شعار "إعادة تصوّر مستقبل الخدمات المالية الشاملة"، ويسعى إلى تشجيع المبتكرين والمؤسسات المالية والهيئات التنظيمية والشركاء في منظومة العمل في دولة الإمارات على التعاون وحشد المصادر، من أجل وضع نماذج أولية لمعالجة عدد من التحديات التي تواجه صناعة الخدمات المالية. ويشارك في الميغاثون كشركاء استراتيجيين عدد من أبرز المؤسسات الرائدة في الدولة مثل سوق أبو ظبي للأوراق المالية وبنك أبو ظبي الأول وإعمار والبنك العربي المتحد.  

وينعقد فينتيك ميغاثون 2021 لهيئة الأوراق المالية على مدى جولتين متتابعتين، وتستضيفه منصة FinX22 من فينتيك جالكسي. وينطلق الهاكاثون الأول في مايو2021، والهاكاثون الثاني في ديسمبر 2021. وتسمح منصة FinX 22 للمبتكرين والمؤسسات المالية بالمشاهدة والتفاعل والتعاون فيما بينهم، مما يتيح لهم حشد المصادر ووضع النماذج الأولية لحلول التكنولوجيا المالية المرتقبة ضمن آليات الحماية على واجهة برمجة التطبيقات من فينتيك جالكسي. كما تسهم المنصة في توطيد الشراكات والتعاون بين شركات الابتكارات التكنولوجية الناشئة والراسخة والبنوك الرائدة في دولة الإمارات.

قد يعجبك ايضا