أنواع تمويل ما-قبل-البذرة

أنواع تمويل ما-قبل-البذرة 

منصة أبو ظبي للأعمال
جمع الأموال

يمثل التمويل ما-قبل-البذرة نقطة الانطلاق لكل مؤسس ورائد أعمال، وهي المرحلة الأولى لجمع الأموال لتحويل أي فكرة إلى عمل تجاري فعلي. ويتطلب تنمية مشروع جديد أموالًا أكثر مما هو متوفر لدى معظم الشركات الناشئة، لذا فإن التمويل ما-قبل-البذرة يساعد الشركات الناشئة على النمو والتوسع.

وحتى إذا كانت الشركة الناشئة تدر دخلًا، فإن هذا الدخل قد يدعم أعمال الشركة، لكن لا يمكنه توسيع تلك الأعمال.

ويوفر التمويل للمؤسسين وللشركات فرصة لإثبات جدوى منتجاتهم أو خدماتهم، ويساعدهم في الوصول إلى نقطة يكون لديهم فيها قوة دفع كافية للتوسع بمفردهم.

وفي مرحلة مبكرة، ستحتاج الشركات إلى اختبار عمليات الدمج والأدوات، وإجراء أبحاث عن المستخدم، وإشراك مزودي الخدمات، وبناء فريق شامل من المؤسسين المشاركين، ودفع الأجور، وتسويق المنتج وتطويره، والعديد من الأشياء الأخرى التي تتطلب دعمًا ماليًا لضمان استمرارية الشركة الناشئة.

لذلك، فبدون تمويل خارجي، سيكون من الصعب جدًا على معظم الشركات الناشئة الحفاظ على استمرارية عملياتها، ناهيك عن تنميتها، والاكتفاء الذاتي، واكتساب حصة في السوق.

ولتجنب حدوث ذلك، يجب أن تفهم الأنواع المتعددة للتمويل الأولي ومتى وكيف تقوم بالإستعانة بها.

يمكن أن يأتي هذا التمويل الأولي في عدة أشكال. عليك أن تحدد نوع التمويل الذي سيعمل بشكل أفضل مع شركتك الناشئة، وفقًا لنموذج عملك وأهدافك ومجال عملك.

وفيما أن رأس المال المغامر يتلقى في العادة أكبر قدر من الرواج عندما يتعلق الأمر بالتمويل ما-قبل-البذرة للشركات الناشئة، إلا أنه مجرد واحد من ستة مصادر رئيسية لتمويل الشركات الناشئة.

لنبدأ بالنوع الأكثر شيوعًا: رأس المال المغامر.

يمثل رأس المال المغامر نوعًا من الاستثمار في الأسهم الخاصة حيث يقوم المستثمرون بتمويل الشركات الناشئة مقابل الحصول على حصة ملكية في الشركة، حيث تعتبر هذه الاستثمارات عادة استثمارات عالية المخاطر، ولكن لديها أيضًا إمكانيات أكبر للنمو المتسارع.

النوع الثاني من التمويل ما-قبل-البذرة هو الBootstrapping (استخدام الموارد الذاتية المتاحة).

ويقصد به إطلاق شركة ناشئة بدون دعم مالي خارجي. وبعبارة أخرى، فهو يتمثل في تغذية نمو الشركة داخليًا من التدفقات النقدية التي تقوم الشركة نفسها بتحقيقها. 

قد يعتمد الـBootstrappers على المساهمات غير النقدية أو التمويل من العملاء أو الديون الشخصية أو المدخرات الشخصية لتوفير رأس المال الأولي. وقد يكون هذا النموذج فعالًا لبعض الشركات الجديدة، ومع ذلك، فقد يواجه الـBootstrappers مشاكل في التدفقات النقدية ومستويات عالية من الضغط النفسي.

النوع الثالث: وهي المنح، والتي تعد بديلًا عن رأس المال الاستثماري لأصحاب المشاريع الذين لا يرغبون في التنازل عن حقوق الملكية.

يمكن للشركات الناشئة الحصول على أموال من حكوماتها أو الهيئات الخاصة بمجال عملها. وتقدم هذه الكيانات منحًا للمساعدة في النمو الاقتصادي وتغذية صناعاتها.

 ملاحظة: ينبغي عليك أن تعثر على الهيئة المناسبة، وأن تبحث بخصوص المؤسسات في مجال عملك الخاص، وكذلك أن تبحث عن المنح التي تحمل متطلبات وتوقعات يمكنك تحقيقها.

"الأصدقاء والأقرباء والهواة" أو الثلاثة الذين يبدؤون بحرف الفاء، هو النوع الرابع من التمويل ما-قبل-البذرة.

عندما لا تمتلك الشركة الناشئة دليلًا ملموسًا على ادعاء النجاح والعائد على الاستثمار، ومع ذلك تتمتع بفكرة قوية وتقدم فرصة فريدة، فإن أفراد العائلة و/أو الأقارب و/أو الأصدقاء المقربين هم عادة أول المستثمرين أو أصحاب المصلحة في هذه الحالة، والهواة هم مستثمرون أفراد لديهم خبرة قليلة في تمويل المشاريع.

لـذا، إن كان لديك ما يلزم لبدء وتنمية نشاط تجاري جديد، فلماذا لا تمنحه فرصة وتطلب الدعم من شخص يؤمن بك؟

النوع الخامس: ويتمثل في برامج التسريع الأولية ما-قبل-البذرة.

ملاحظة: توفر هذه البرامج للمؤسسين تدريبًا على الممارسات الخالية من الهدر في الشركات الناشئة، وتدعم تطوير نماذج أعمال قابلة للتطوير والتكرار. وتضطر هذه الأنواع من البرامج المؤسسين على إثبات فرضياتهم من خلال اكتشاف العملاء وجذب العملاء في وقت مبكر أثناء بناء منتجهم وإظهار بعض التطابق بين المنتج والسوق.

النوع السادس والأخير من التمويل ما-قبل-البذرة هو التمويل الجماعي.

وهذا النوع يعتبر نهجًا مختلفًا جدًا للتمويل. فالتمويل الجماعي هو وسيلة لجمع الأموال بمبالغ صغيرة من عدد كبير من الأفراد، والذي عادة ما يتم عبر الإنترنت.

ويمكن تقسيم التمويل الجماعي إلى أربع فئات، والتي هي: القائمة على حق الملكية، والقائمة على المكافأة، والقائمة على الديون، والتبرعات.

والأكثر صلة منها بجولة التمويل ما-قبل-البذرة هي: التمويل الجماعي القائم على المكافأة، حيث لا يتطلب الأمر بالضرورة وجود عمل تجاري أو منتج راسخ.

وهذا النوع من التمويل يسمح للمستثمرين بالمساهمة في مشروعك مقابل مزايا غير مالية، ومع ذلك قد يتوقع الممولون مكافآت في شكل سلع أو خدمات في مرحلة لاحقة.

راجع مقاطع الفيديو الخاصة بنا على المنصة لمعرفة المزيد حول التمويل الجماعي وأنواعه المتعددة، والطرق المختلفة المتاحة لبناء استراتيجية تمويل جماعي رابحة، والمزيد عن هذا الموضوع.

قد يعجبك ايضا