كيف يمكنك نقْل نشاطك التجاري إلى عالم الإنترنت في دولة الإمارات العربية المتحدة؟

كيف يمكنك نقْل نشاطك التجاري إلى عالم الإنترنت في دولة الإمارات العربية المتحدة؟ 

مارك انتوني كرم
مقابلات

في زمن ما بعد COVID-19، أصبح من الضروري للشركات أن يُثبتوا وجودهم على الإنترنت.

في الوقت الذي لم يعُد فيه التواجُد عبر الإنترنت واستضافة واجهة رقمية مجرَّد خيار، أصبح من الصعب على أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة الذين تتحتّم عليهم إدارة أعمالهم التجارية اليومية أن يعزّزوا مهاراتهم اللوجستية بهدف توسيع رقعة أعمالهم عبر الإنترنت.

هنا يأتي دورTasjeel.ae، وهي شركة معتمَدة لتسجيل نطاقات ".ae" ، كما أنها تستضيف المواقع الإلكترونية وتركّز فعليًا على خدمة الشركات الناشئة والشركات الصغيرة وروّاد الأعمال في دولة الإمارات العربية المتحدة. تمّ إطلاق Tasjeel.ae في عام 2009 ، وقد ساعدَت الشركة المئات من الشركات على الانتقال بأعمالها التجارية إلى الإنترنت.

منذ تطوير خدماتها في عام 2018، تحوّلَت Tasjeel.ae من شركة تبيع أسماء نطاقات.ae/.emarat ، مع باقة منفردة لاستضافة مواقع الويب، إلى شركةٍ توفّر أكثر من 100 امتدادٍ للنطاقات، وقد لوحِظت غالبية هذا النموّ خلال فترة انتشار وباءCOVID عام 2020. أما حاليًا، فتضمّ مجموعة الحلول السهلة الاستخدام التي تقدّمها الشركة، مُنشئ مواقع الويب، والإستضافة السحابية، واستضافة WordPress، وخوادم الويب في دبي، بالإضافة إلى أسماء النطاقات المتميزة والكثير غيرها.

إذًا، ما الذي يجب أن يعرفه أصحاب الشركات الصغيرة والمتوسطة قبل الانتقال إلى الإنترنت؟ عمدَت منصة أبوظبي للأعمال إلى التحدث مع وحيد عزيز، الرئيس التنفيذي لـ Tasjeel.ae، الذي شاركَنا رؤى ومعلومات قيّمة من سوق دولة الإمارات العربية المتحدة، فضلاً عن التوجُّهات المستقبلية ما بعد مرحلة الوباء.

كيف نشأت " tasjeel.ae"؟هل كانت هناك ثغرة في سوق مسجّلي النطاقات في الإمارات العربية المتحدة، الأمر الذي دفعكم إلى تأسيس شركتكم في عام 2009؟

 

عندما انطلق موقع tasjeel.ae، كان سوق تسجيل نطاقات ".ae" قد أبصَر النور حديثًا. وجدير بالذكر هنا أنّ قبل عام 2008، كانت عملية تسجيل نطاقات ".ae" تتمّ حصرًا من خلال شركة "إتصالات"، التي كانت تُدير أيضًا مساحة الإسم. وفي شهر مارس (آذار) من عام 2008، انتقلت إدارة مساحة النطاق ".ae" إلى ".aeDA" (إدارة أسماء نطاق الإنترنت) - وهي إدارةٌ تأسست حديثًا من قِبل هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية في دولة الإمارات.
  
ساهم هذا التغيير في إتاحة الفرصة أمام مسجّلي نطاقات الإنترنت الجدد لدخول السوق، ما أدّى إلى زيادةٍ في المنافسة. إلاّ أن عمليّات التسجيل كانت لا تزال بطيئة إلى حدٍّ بعيد، حيث استخدَم المنافسون عملية يدوية تضمّنَت عمليات للتحقق شخصيًا من الوثائق والمستندات، بحيث استغرق إستكمالها أيامًا عدة.

اعتُبر موقع tasjeel.ae الموقع الإلكتروني الأول في دولة الإمارات العربية المتحدة الذي قدّم خدمات تسجيل نطاقات الإنترنت بصورة فورية في دولة الإمارات من قِبل شركةٍ محلية. وتم تحقيق ذلك من خلال تطوير عملية تسجيل متكاملة تندمِج مع منصة إدارة أسماء نطاق الإنترنت "aeDA.". وبالتالي، حوَّل موقع tasjeel.ae العمليات اليدوية البطيئة إلى عمليةٍ بسيطة وفورية وآلية.

ما هي أبرز التوجهات اليوم التي تعتمدها الشركات الصغيرة والمتوسطة في ما يختصّ بتسجيل نطاقات .ae؟

 

يتمثل التوجُّه الرئيسي ببساطة في الزيادة الإجمالية في نطاقات.ae مقارنةً بأسماء نطاق المستوى العلوي العامة (مثل .com). ونشهد اليوم أعلى معدلات النمو بين المتاجر المتخصّصة عبر الإنترنت والشركات الناشئة التي تعتمد أسلوب البيع عبر سلسلة التجزئة "أي drop shipping"، إذ يحرص هؤلاء على صبّ تركيزهم في دولة الإمارات العربية المتحدة. كما هناك أيضًا إقبالٌ أكثر على الشركات التي تقدّم خدماتها للمستهلكين في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

بحسب خبرتي، فإنّ الثقة المتزايدة بمساحة الإسم .ae هي نتيجة أمرين:

• اعتماد هذا الامتداد من قِبل العلامات التجارية العالمية الكبرى، بما في ذلك amazon.ae و ikea.ae و next.ae.
• النجاح المستمرّ لإدارة أسماء نطاق الإنترنت.ae في إبقاء مساحة الإسم خاليةً إلى حدٍّ كبير من المقرصنين الإلكترونيين والمحتالين.

كما ونشهد اليوم زيادة في الوعي في ما يختصّ بأسماء النطاقات باعتبارها أصولًا رقمية مهمة. إذ أصبح أصحاب الأعمال التجارية في دولة الإمارات العربية المتحدة أكثر درايةٍ بالحاجة إلى حماية علاماتهم التجارية على الصعيدين الإقليمي والدولي. والطريقة الشائعة لتأمين تلك الحماية تكمُن في تسجيل اسم النطاق المختار بكل إصداراته، .ae، و .me و .com

أما في ما يختصّ بأنواع نطاقات.ae التي يتم تسجيلها، فهناك إقبال شديد على الأسماء القصيرة، الملفِتة والتي ترتكز على تحسين محركات البحث. ففي الكثير من الأحيان، لا تتوفّر تلك الأسماء ببساطة في نطاقات .com. وعلى حدٍّ سواء، تلجأ الشركات بشكلٍ متزايد إلى تسجيل أسماء نطاقاتٍ مثالية تحمِل علامة تجارية مثل MyBusinessName.ae، بدلاً من استخدام الحلول البديلة مثل MyBusinessNameUAE.com.

كيف عملَت Tasjeel على مساعدة روّاد الأعمال الإماراتيين في نقل أعمالهم التجارية إلى عالم الإنترنت، وما هي الأدوات التي تزوّدونهم بها؟

 

شهدَت السنوات الثلاث الماضية توسّعًا هائلاً في عروضنا وخدماتنا، بحيث أننا أصبحنا الآن متجرًا متكاملاً وشاملًا للشركات الناشئة والشركات الصغيرة في الإمارات العربية المتحدة التي تطمح للانتقال بنشاطها التجاري إلى الإنترنت. فبأقلّ من درهم إماراتي واحد في اليوم، يستطيع عملاؤنا الحصول على:

• اسم النطاق
• تطبيقات بناء المواقع الإلكترونية واستضافة المواقع
• عدد غير محدود من الزوّار
• نسْخ احتياطي مرّتين في اليوم
• شهادات SSL
• عناوين البريد الإلكتروني
• وخدمة دعم مجانيّة على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع

لقد أطلقنا أيضًا خططنا الفاعلة لإنشاء مواقع الويب، والتي تُتيح إنشاء موقع بدون الحاجة إلى امتلاك أي مهارات تقنية، وتشمل تلك الخطط كلّ ما يلزم للانطلاق بالموقع على الإنترنت.

أخيرًا ، لقد حوّلنا tasjeel.ae من موقع إلكتروني قائم على المبيعات، إلى مصدر غني بالمعلومات. فبالإضافة إلى مقالات الدعم ومقاطع الفيديو والدعم المباشر على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، أصبحت مدوّنتنا بشكلٍ سريع الملجأ الأوّل لطالبي نصائح التسويق الرقمي في دولة الإمارات العربية المتحدة.

كيف أثّر COVID-19 على عملكم؟ هل شهدْتم نسبة مبيعاتٍ أعلى حيث أنّ المزيد من الشركات قد انتقلَت بأعمالها التجارية إلى عالم الإنترنت؟

 

نعم، بالفعل. على الرغم من أننا شهدنا أيضًا زيادة في حجم المبيعات منذ عام 2018 - عندما قمنا بتطوير موقعنا الإلكتروني وبدأنا في تقديم مجموعة أوسع من المنتجات والخدمات. وهذا يعني أننا تمكّنا من دخول مرحلة الوباء ونحن في مكانة قويّة تُتيح لنا النمو.

أما في ما يتعلق بالتغيّرات التي أحدثها الوباء بحد ذاته، فإنني أرى هذه التغيّرات على أنها مجرّد تسريع للاتجاهات المتواجدة أصلاً. ففي فترة ما قبل COVID، يمكن أن يكون مالك أحد الشركات الناشئة قد استأجر مساحةً للبيع بالتجزئة في مركز تجاري؛ أما الآن فهو يوسّع رقعة أعماله عبر الإنترنت. ومن المعلوم أنّ هذا التحوُّل والتوجُّه نحو الإنترنت في المقام الأول قد لوحِظ منذ العقد الماضي، إلّا أنّ وباء COVID-19 - والقيود المفروضة نتيجة ذلك – قد سرّعَت بالتأكيد من اعتماد الخدمات الرقميّة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتمامًا مثل الكثير من الشركات، كان علينا التكيُّف مع الظروف السريعة التغيُّر. حتى أننا أصبحنا أكثر مرونة نتيجة هذا الوباء. ونحن نسعى إلى تقديم دعمٍ معزَّز عند الحاجة، على شكل حسوماتٍ وإرشادٍ إضافي حول الطريقة المثلى لإنشاء صفحةٍ عبر الإنترنت لكل من الشركات الجديدة الناشئة أو تلك التي تسعى إلى مواكبة التطوُّر.

 

من خلال خبرتك الواسعة، ما هي أهم الأفكار والنصائح التي يمكنك مشاركتها مع روّاد الأعمال في الشركات الصغيرة والمتوسطة الراغبين في إنشاء موقعهم الإلكتروني الخاص وتعزيز تواجُدهم عبر الإنترنت؟

تبدأ القصة فعليًا باسم النطاق. إنه أوّل انطباع يكوِّنه العملاء عن نشاطك التجاري. وإنّ تذكُّر الاسم بشكلٍ صحيح يُحدِث كل الفرق بين وصولهم إلى موقعك الإلكتروني، أو شرائهم من شركةٍ منافِسة لك. لذا، اختَر نطاق اسمٍ قصيرٍ وبسيط وسهل التهجئة. لا تستخدِم أرقامًا أو شرطات، وإذا تمكّنتَ أيضًا من إضافة كلمة رئيسية لتحسين محرّكات البحث، فستكون هذه إضافة ممتازة!

بمجرّد أن تختار النطاق، من الشائع أن تبحث في المرحلة التالية عن الاستضافة - ولكن يجب أن تفكّر أولاً في كيفية إنشاء موقعك. وذلك لأن مُنشئ الموقع الإلكتروني أو نظام إدارة المحتوى الذي تختاره يمكن أن يحدِّد خطة الاستضافة التي تحتاج إليها. وفي tasjeel.ae، قمنا بتبسيط هذه العملية من خلال تضمين الاستضافة كجزء من خططنا لبناء موقع الويب والمتجر الإلكتروني. أما الخيارات البديلة، فتشمل WordPress و Joomla و Drupal ؛ ويُعَدّ WordPress الأسهل للمبتدئين من بين تلك الخيارات الثلاثة.

إذا اخترتَ شراء استضافة الويب بشكلٍ منفصل، فمن المهم أن تحصل على خطة جيدة بما يكفي - بدون المبالغة في الإنفاق على الموارد التي لا تحتاج إليها. فالاستضافة المشترَكة القياسية تُعتبَر جيدة لمعظم الشركات، وتشمل الخيارات الأخرى استضافة WordPress والاستضافة السحابيّة. في الوقت الحاضر، تُعَد السحابة بديلاً شائعًا للاستضافة المخصَّصة أو للخادم الافتراضي الخاص، لأنها تجمع بين القوة والمرونة الأكبر.

من شأن تصميم موقع الويب أن يؤثّر في تحديد تصوُّرات وانطباعات الزوّار عن نشاطك التجاري؛ فموقع الويب السيئ التصميم هو أشبه بواجهة المتجر المكسَّرة أو المكتب المتضعضع. يمكنك استباق الأمور عن طريق اختيار النموذج/ الصيغة المناسبة ضمن نظام إدارة المحتوى أو منشئ موقع الويب الخاص بك.

لا يقلّ المحتوى أهميةً عن التصميم، ويجب أن تحرِص على عدم نشر سوى الكلمات أو الصور أو المواد الإعلامية الأخرى التي تمثّل نشاطك التجاري بشكلٍ إيجابي. لا تنسَ أهمية كلمات تحسين محرّكات البحث. إنه موضوع معقّد، لكنّ نقطة البداية الموفَّقة تكون في تضمين كلمات رئيسية تتطابق مع عبارات البحث المرتبطة بالمنتجات أو الخدمات التي تقدّمها أنت.

ومن هنا، يبقى الأهم أن تبقى على اطّلاعٍ دائم بالأمور والمستجدّات. وهذا يعني إبقاء موقعك الالكتروني محدّثًا وآمنًا. كما يعني ذلك الحفاظ على دقة تفاصيل الخدمة أو المنتج الذي تقدّمه مع تطوُّر نشاطك التجاري. وإذا كنت جادًا بشأن تحسين محرّكات البحث، فهذا يعني أنه يجدر بك نشْر محتوى جديد بانتظام.

إنّ إطلاق موقعك الإلكتروني والتواجُد عبر الإنترنت ليس بالأمر السهل – ولكن، بما أنّ التواجُد عبر الإنترنت يُتيح لك فرصة الوصول إلى عالمٍ كامل من العملاء الجدد، فهي بالتالي إحدى أكثر الخطوات المُجزية التي يمكن لأي صاحب شركة صغيرة أن يقوم بها!

Tasjeel هي شركة معتمَدة لتسجيل نطاقات .ae وشركة لاستضافة مواقع الويب في دولة الإمارات العربية المتحدة. إنها تركّز بصورة أساسية على مساعدة الشركات الناشئة والشركات الصغيرة وروّاد الأعمال. منذ أن انطلقَت في عام 2009 ، أصبحتTasjeel  إحدى شركات تسجيل نطاقات الإنترنت الأسرع نموًا في الإمارات العربية المتحدة. وبفضل تركيز الشركة على القيمة والخدمة المقدَّمة لعملائها، تمّ اعتماد Tasjeel على أنها الموزِّع الرئيسي في السوق. لمزيد من المعلومات أو لإعداد النطاق الخاص بك، يُرجى زيارة:www.tasjeel.ae 

قد يعجبك ايضا